Hits: 29

 

الجمع في الصلاة من مصادر السنة الجمع في الصلاة من المصادر الشيعية الجمع بين الصلاتين
الجمع  صلاة رسول الله   

 

 

 قبل ان نتحدث عن امور الصلاة عند السنة , ينبغي ان نعرف انه باعتراف الصحابة انهم ضيعوا الصلاة وهذا ما قالوه بانفسهم عندما صلوا خلف الامام علي عليه السلام مما جعلهم يتذكرون كيف كانت صلاة رسول الله صلى الله عليه وآله

فنرجوا الاطلاع على هذا الموضوع لمن يشكك هل السنة حافظوا على الصلاة ام ضيعوها   

في المصادر التالية يعترف الصحابة  ومن صحيح مسلم بنص واضح وصريح ان صلاة رسول الله صلى الله عليه وآله كانت هي الجمع وليس التفريق , ولكن تكاسل الصحابة وتضييعهم للصلاة جعلهم يصلون يفرقون بين الفرضين

 

حدثنا : منصور بن أبي مزاحم ، حدثنا : عبد الله بن المبارك ، عن أبي بكر بن عثمان بن سهل بن حنيف قال : سمعت أبا إمامة بن سهل يقول صلينا مع عمر بن عبد العزيز الظهر ثم خرجنا حتى دخلنا على أنس بن مالك فوجدناه يصلي العصر فقلت : يا عم ما هذه الصلاة التي صليت قال : العصر وهذه صلاة رسول الله (ص) التي كنا نصلي معها 

، المصدر : ( صحيح مسلم ج:1 ص:434 ).

 

فاذا هذا النص الواضح من كتب السنة ان النبي كان يجمع الظهر والعصر , بالاضافة الى النص السابق انهم ضيعوا الصلاة , وبالاضافة الى المصادر الشيعية التي نقلنا فيها كلام اهل البيت عليهم السلام في الجمع , واهل البيت بالتاكيد لم يضيعوا الصلاة ولا يمكن لقائل ان يترك كلام اهل البيت 
ولكننا نضع المصادر السنية ايقاعا للحجة لمن لايعترف بكلام اهل البيت عليهم السلام 
وتكمل الروايات السنية ما يثبت ان صلاة الرسول هي الجمع وليس كما فرق السنة كل شيء حتى الصلاة 
 اذ ينقلون عن بن عباس  
 
 

حدثنا : بن أبي عمر ، حدثنا : وكيع ، حدثنا : عمران بن حدير ، عن عبد الله بن شقيق العقيلي قال : قال رجل لإبن عباس الصلاة فسكت ثم قال : الصلاة فسكت ثم قال : الصلاة فسكت ثم قال : لا أم لك أتعلمنا بالصلاة وكنا نجمع بين الصلاتين على عهد رسول الله (ص) ،

المصدر : ( صحيح مسلم ج:1 ص:492 )

 

 
  فهذه صلاة رسول الله صلى الله عليه وآله , فلماذا ضيع السنة صلاة رسول الله كما ضيعوا كل شيء وهذه الادلة واضحة اوضح من وضوح الشمس , فماذا بعد الدليل والحجة الا الخسران المبين لمن يتكبر على الحق او يخشى ان يترك ما وجد عليه اباءه من الباطل