شرارة

Hits: 8

فقرة رقم 1
==========

بالأمس حدثت شرارات راية السفياني

بدأت الاحداث بقصف الرايات الشيعية في سوريا

تلاها رد على التحالف في العراق
بعدها , قصف على مواقع الرايات الشيعية في العراق في عدة محافظات برد مكثف شمل عدة محافظات

ننتظر اعلان قائد ( السفياني ) و راية يلتف عليها اتباعه بدعم اممي رومي عنوانها مقاتلة الرايات الشيعية في لبنان والعراق وفارس

مع دخول المرض في دول العالم اجمع وشلل شبه تام للاقتصاد أثر خاصة على دول كالعراق وايران ولبنان بسبب اسعار النفط والعقوبات والازمة الاقتصادية

تبقى اعلان شخصية او راية عنوانها مقاتلة تلك الرايات واعادة لم شمل الدول العربية ومن تلك الشعارات

وسيدخل فيها الكثيرين , لذلك هي تسمى فتنة

—————————-

عن الإمام الباقر صلوات الله وسلامه عليه قال: «خروج السفياني واليماني والخراساني في سنة واحدة وفي شهر واحد وفي يوم واحد ونظام كنظام الخرز يتبع بعضه بعضا فيكون البأس من كل وجه…» (بحار الأنوار للعلامة المجلسي: ج52، ص232

—————————-

اعلان قائد على الدول العربية وضيفته مقاتلة الرايات الشيعية , يتبعه بنفس اليوم رد وتحرك من شخصيتي الخراساني واليماني كرد على ذلك التحرك
وهو تماما مثل ما حدث بالامس عندما ضرب التحالف الرايات الشيعية في سوريا فجاء الرد مباشرة بقصف

وثم تبعه رد اخر من التحالف على المقرات

فكذلك سيكون امر السفياني , يتم اعلان تحرك من احدى الرايات , فتقوم باقي الرايات باعلان تحرك رد مواجهة

وعلى ما يبدوا من الروايات والاحداث في الساحة , يبدوا ان السفياني هو اول من يعلن عن نفسه وتحركه ويتبعه رد من الخراساني واليماني على ذلك التحرك

راقبوا الاخبار والاحداث ولنترقب

=================
فقرة رقم 2

يا اخوتي الشيعة , الكلمات التي يطلقها الشيوخ او السياسيين بالاتهامات , مثل كلمات التي يتقاذفونها على بعضهم
مثل انا المرجع الافضل وغيري لا يجوز تقليده , او انا على الحق وغيري من الشيوخ او المراجع منحرفين وكفرة وتخلوا عنهم
او تفرقكم على رايات وبلدان وعنصرية القبائل والمحافظات واللغات والالوان

هذه كلها هدفها تفريقكم والضيحة ستكونون انتم
اولئك الشيوخ الذين لابسط الخلافات سواءا الفقهية او الخلافات السياسية فرقوكم , غدا ستكونون انتم الضحية

داعش قاتلها كل اصناف الشيعة ممن يفسقهم او يفكرهم او يخونهم بعض الشيوخ واتباعهم المخدوعين بفتنتهم

تفرقكم الان لن يفيدكم فالسفياني قادم واكبر هدية له هي تفرقكم واختلافكم وتخوين بعضكم وقتال بعضكم على عصبيات قبلية او عرقية او فقهية

هؤلاء الشيوخ الذين نجحوا في تفريقكم غدا لن يقاتلوا السفياني نيابة عنكم , ولو قاتلوه فلن ينتصروا بسبب قلة عددهم وضخامة جيش السفياني

والضحية ستكونون انتم

اجتمعوا واتركوا الفرقة فان الوقت يمضي بسرعة ولا اكاد استطيع ان اصحوا يوما الا وقد تحققت علامة او بدأت مرحلة من مراحل علامة اخرى مما اخبرنا به النبي وآله

على ميزان منحرف وصفوي وعربي وغيرها من الاتهامات , فكلنا نسقط فيها
لا تعتقدوا ان الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف سيأتي الى شخص او جماعة ويقول لهم انتم كل ما تقولون صحيح وحق وانتم معصومون ولا ذنوب عليكم

كلنا لو طبقنا تلك الموازين لكنا بتلك الموازين منحرفين وضالين واعداء

فلا احد يستطيع ان يقول انا خال من الذنوب والاخطاء او ان يزعم ان كلامه واراءه وافعاله كلها موافقة لما يريد الله عز وجل

فلا تنجروا بدل النصيحة بالحسنى والكلمة الاخوية ان تدخلوا بتلك الفتنة فان السفياني قادم وليس هدفه شخص واحد
ولن يذهب لقتال السفياني جدي وخالي

الشيعة كلهم يجب ان يتحدوا والا فالخطر عليكم وعلى عوائلكم غدا عندما يترككم من فرقكم ويقولون لكم واجهوا السفياني وحدكم

الان واجبي هو البلاغ , ولكن عندما تشتد حرارة الحرب , سيجتمع المؤمنون لمقاتلة السفياني ولكن للاسف من بعد ان تكونوا قد خضتم في الفتنة وفرقتم انفسكم وشتتم شملكم ولم تستعدوا للسفياني كما امرنا النبي وآله ان نستعد

وللأسف سيكون الاوان قد فات لمراجعة النفس ولهذا يدخل السفياني الى المناطق الشيعية ويرتكب فيها انواع الجرائم

Leave a Comment

Your email address will not be published.