Tag Archive: المؤمنين

هل عادت عائشة معززه مكرمه ام مهانه ذليله بعد خسارة المعركه

– 37830 حَدَّثَنَا حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ آدَمَ ، قال : حَدَّثَنِي أَبُو بَكْرٍ ، عَنْ جَحْشِ بْنِ زِيَادٍ الضَّبِّيِّ ، قال : سَمِعْتُ الْأَحْنَفَ بْنَ قَيْسٍ ، يَقُولُ : لَمَّا ظَهَرَ عَلِيٌّ عَلَى أَهْلِ الْجَمَلِ أَرْسَلَ إِلَى عَائِشَةَ : ” ارْجعي الى المدينه  والى بيتك ” , قَالَ : فأبت , قَالَ : فأعاد اليها الرسول :
 “وَالله لترجعن أو لابعثن اليك نسوة من بكر بن وائل معهن شفاراٌ حدادٌ يأخذنك بها” ,
فلما رأت ذالك خرجت.
{ المصنف في الأحاديث والآثار – أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي شيبة الكوفي – كِتَابُ الْجَمَلِ » فِي مَسِيرِ عَائِشَةَ وَعَلِيٍّ وَطَلْحَةَ وَالزُّبَيْرِ – الجزء 7 الصفحة  545 }

عهد رب العالمين لرسوله الكريم في امير المؤمنين علياً ثلاثه

رَوَى الشيخ الصدوق ( رحمه الله ) باسناده عن الإمام جعفر الصادق ( عليه السَّلام ) ، عَنْ آبَائِهِ ( عليهم السلام ) ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) : ” لَمَّا أُسْرِيَ بِي إِلَى السَّمَاءِ عَهِدَ إِلَيَّ رَبِّي فِي عَلِيٍّ ثَلَاثَ كَلِمَاتٍ .
فَقَالَ : يَا مُحَمَّدُ .
فَقُلْتُ : لَبَّيْكَ رَبِّي .
فَقَالَ : إِنَّ عَلِيّاً إِمَامُ الْمُتَّقِينَ ، وَ قَائِدُ الْغُرِّ الْمُحَجَّلِينَ ، وَ يَعْسُوبُ الْمُؤْمِنِينَ.

بحار الأنوار : 35 / 56.

الرافضه هم شيعة علي عليه الصلاة والسلام بتصريح من معاويه

معاوية إمامهم يقول في رسالة وجهها إلى الداهية عمرو بن العاص عندما هرعت الأمة إلى مبايعة الوصي: “إن علي بن أبي طالب قد اجتمع إليه رافضة أهل الحجاز وأهل اليمن والبصرة والكوفة”

(الفتوح لابن أعثم 382:2).

رد الشمس لأمير المؤمنين علي عليه الصلاة والسلام

قال الشيخ المفيد(قدس سره): «وممّا أظهره الله تعالى من الأعلام الباهرة على يد أمير المؤمنين علي بن أبي طالب(عليه السلام) ما استفاضت به الأخبار، ورواه علماء السير والآثار، ونظمت فيه الشعراء الأشعار: رجوع الشمس له(عليه السلام) مرّتين، في حياة النبي(صلى الله عليه وآله) مرّة، وبعد وفاته أُخرى»

الإرشاد 1/345

لو اجتمع الناس على حب علي عليه الصلاة السلام ما خلق الله النار


أخرج القندوزي الحنفي في (ينابيع المودة) عن الهمداني الشافعي، عن عمر بن الخطاب، قال:

قال النبي صلى الله عليه وآله:

(لو اجتمع الناس على حب علي بن أبي طالب لما خلق الله النار).

(ينابيع المودة: 251).

رسول الله يدعوا على جاحدين حق آل محمد :لا أنالهم الله شفاعتي

قال: قال رسول الله صلى عليه وآله: (من سره أن يحيا حياتي، ويموت مماتي، ويسكن جنة عدن غرسها ربي، فليوال علياً من بعدي، وليوال وليه، وليقتد بأهل بيتي من بعدي، فإنهم عترتي، خلقوا من طينتي، ورزقوا فهمي وعلمي، فويل للمكذبين بفضلهم من أمتي، القاطعين فيهم صلتي لا أنا لهم الله شفاعتي)

(كنز العمال: 6 / 217، ورواه أبو نعيم في حلية الأولياء: 1 / 86 وابن أبي الحديد في شرح النهج: 2 / 450).