عدد الروايات : ( 3)

 

صحيح البخاريكتاب الوضوءباب التخفيف في الوضوء

 

138 – حدثنا : ‏ ‏علي بن عبد الله ‏ ‏قال : ، حدثنا : ‏ ‏سفيان ‏ ‏، عن ‏ ‏عمرو ‏ ‏قال : ، أخبرني : ‏ ‏كريب ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏أن النبي ‏ (ص) ‏ ‏نام حتى نفخ ثم صلى ‏ ‏وربما قال :إضطجع ‏ ‏حتى نفخ ثم قام فصلى ‏ ‏ثم ‏ ، ‏حدثنا به ‏ ‏سفيان ‏ ‏مرة بعد مرة ‏ ‏، عن ‏ ‏عمرو ‏ ‏، عن ‏ ‏كريب ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس ، قال :بت عند خالتي ‏ ‏ميمونة ‏ ‏ليلة فقام النبي ‏ (ص) ‏ ‏من الليل فلما كان في بعض الليل قام النبي ‏ (ص) ‏ ‏فتوضأ من ‏ ‏شن ‏ ‏معلق وضوءاً خفيفاً ‏ ‏يخففه ‏ ‏عمرو ‏ ‏ويقلله ‏ ‏وقام ‏ ‏يصلي فتوضأت نحواً مما توضأ ثم جئت فقمت ، عن يساره ‏ ‏وربما قال سفيان  : ‏، عن شماله ‏ ‏فحولني فجعلني ، عن يمينه ثم صلى ما شاء الله ، ثم إضطجع فنام حتى نفخ ثم أتاه المنادي ‏ ‏فآذنه ‏ ‏بالصلاة فقام معه إلى الصلاة فصلى ولم يتوضأ ‏، ‏قلنا ‏ ‏لعمرو ‏ : ‏إن ناساًً يقولون : أن رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏تنام عينه ولا ينام قلبه ‏ ‏قال ‏عمرو ‏ : ‏سمعت ‏ ‏عبيد بن عمير ‏ ‏يقول :‏ ‏رؤيا الأنبياء وحي ‏ ‏ثم قرأ ‏ ‏إني أرى في المنام أني أذبحك.

 

الرابط :

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=24&PID=140

 


 

صحيح البخاري – أبواب صلاة الجماعة والإمامة – باب إذا قام الرجل عن يسار الإمام فحوله الإمام إلى يمينه لم تفسد صلاتهما

 

666 – حدثنا : ‏ ‏أحمد ‏ ‏قال : ، حدثنا : ‏ ‏إبن وهب ‏ ‏قال : ، حدثنا : ‏ ‏عمرو ‏ ‏، عن ‏ ‏عبد ربه بن سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏مخرمة بن سليمان ‏ ‏، عن ‏ ‏كريب ‏ ‏مولى ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏(ر) ‏ ‏قال : ‏نمت عند ‏ ‏ميمونة ‏ ‏والنبي ‏ (ص) ‏ ‏عندها تلك الليلة ‏ ‏فتوضأ ثم قام ‏ ‏يصلي فقمت على يساره فأخذني فجعلني ، عن يمينه فصلى ثلاث عشرة ركعة ثم نام حتى نفخ وكان إذا نام نفخ ثم أتاه المؤذن فخرج فصلى ولم يتوضأ ، ‏قال : ‏عمرو ‏ : ‏فحدثت به ‏ ‏بكيراً ‏ ‏فقال : ، حدثني : ‏ ‏كريب ‏ ‏بذلك. ‏

 

الرابط :

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=24&PID=667

 


 

صحيح مسلمكتاب صلاة المسافرين وقصرهاباب الدعاء في صلاة الليل وقيامه

 

763 – حدثني : ‏ ‏هارون بن سعيد الأيلي ‏ ، حدثنا : ‏ ‏إبن وهب ‏ ، حدثنا : ‏ ‏عمرو ‏ ‏، عن ‏ ‏عبد ربه بن سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏مخرمة بن سليمان ‏ ‏، عن ‏ ‏كريب ‏ ‏مولى ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن عباس ‏ ‏أنه قال :‏ ‏نمت عند ‏ ‏ميمونة زوج النبي ‏ (ص) ‏ ‏ورسول الله ‏ (ص) ‏ ‏عندها تلك الليلة ‏ ‏فتوضأ رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏ثم قام فصلى فقمت ، عن يساره فأخذني فجعلني ، عن يمينه فصلى في تلك الليلة ثلاث عشرة ركعة ثم نام رسول الله ‏ (ص) ‏حتى نفخ وكان إذا نام نفخ ثم أتاه المؤذن فخرج فصلى ولم يتوضأ ‏، ‏قال ‏عمرو ‏: ‏فحدثت به ‏ ‏بكير بن الأشج ‏ ‏فقال : حدثني : ‏كريب ‏بذلك.

 

الرابط :

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=25&PID=1348