افتراء عائشة على الله بآية رضاع الكبير

 

 

 

 

افترت عائشة على الله ورسوله برضاع الكبير

فزعمت ان الله من امر ان تُرضِع النساء رجالاً اكبر من البغال والحمير

وما ذلك الا لمنافع شخصية كانت لعائشة من ذلك فقد ادخلت على انفسها الرجال بهذه الاية التي افترت فيها على الله ورسوله

وكذلك قامت بادخال الرجال على اخواتها لكي يرضعوا منهن

والعجيب ان في شيعة عائشة يقولون انها ارضعت غلاما فعلا

وهذا المقطع يوضح بلسان احد شيوخهم ما فعلت عائشة

 

 

 

 

وهذه الرواية من شيعة عائشة بانها كانت ترضع ايضا

مع عدم تاكدنا من صحة ما ينقله شيعة عائشة عنها

 

فتح المنعم شرح صحيح مسلم
لموسى شاهين لاشين – ج5-ص622
على موقع أهل الحديث و موافع إسلامية أخرى
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=97289

 

موسى شاهين لاشين – فتح المنعم شرح صحيح مسلم – الجزء 5 – رقم الصفحة : ( 622 )

ا( وكانت عائشة – رضي الله عنها – ترى أن إرضاع الكبير يحرمه ، وأرضعت غلاما فعلا ، وكان يدخل عليها ، وأنكر بقية أمهات المؤمنين ذلك . كما يظهر من الرواية الثانية عشر والثالثة عشر )ا
 

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=97289

 

 

عدد الروايات : ( 37 )ا

 

السوال الكبير هو : هل آية الرضاع موجودة بالقرآن الكريم الذي بين يدي المسلمين ؟!.

 

صحيح مسلم – كتاب الرضاع – باب التحريم بخمس رضعات

 

1452 – حدثنا : يحيى بن يحيى قال : قرأت على مالك ، عن عبد الله بن أبي بكر ، عن عمرة ، عن عائشة : أنها قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات فتوفى رسول الله (ص) وهن فيما يقرأ من القرآن.

 

الرابط :

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=25&PID=2706

 


 

إبن حجر – فتح الباري شرح صحيح البخاري – كتاب النكاح – باب من قال لا رضاع بعد حولين – رقم الصفحة : ( 50 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– قوله : ( وما يحرم من قليل الرضاع وكثيره ) : وذهب آخرون إلى أن الذي يحرم ما زاد على الرضعة الواحدة‏.‏

– ثم إختلفوا فجاء عن عائشة عشر رضعات ، أخرجه مالك في ‏‏ الموطأ‏.

– وعن حفصة كذلك ، وجاء عن عائشة أيضاًً سبع رضعات أخرجه إبن أبي خيثمة بإسناد صحيح ، عن عبد الله بن الزبير عنها ، وعبد الرزاق من طريق عروة ‏‏ كانت عائشة تقول لا يحرم دون سبع رضعات أو خمس رضعات‏‏.

– وجاء ، عن عائشة أيضاًً خمس رضعات ، فعند مسلم عنها ‏‏ كان فيما نزل من القرآن عشر رضعات معلومات ، ثم نسخت بخمس رضعات معلومات فتوفي رسول الله (ص) وهن مما يقرأ ‏‏ وعند عبد الرزاق بإسناد صحيح عنها قالت :‏ لا يحرم دون خمس رضعات معلومات ، وإلى هذا ذهب الشافعي ، وهي رواية ، عن أحمد‏.

 

الرابط:

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=33&TOCID=2829

 


 

النووي – شرح النووي على مسلم – كتاب الرضاع – باب في المصة والمصتان – رقم الصفحة : ( 24 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– …. وفي رواية عائشة قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات فتوفى رسول الله (ص) وهن فيما يقرأ من القرآن.

 

الرابط:

http://islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=4327&idto=4333&bk_no=53&ID=643

 


 

سنن الترمذي – كتاب الرضاع – باب ما جاء لا تحرم المصة ولا المصتان

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

1150 – قالت عائشة : أنزل في القرآن عشر رضعات معلومات فنسخ من ذالك خمس وصار إلى خمس رضعات معلومات فتوفى رسول الله (ص) والأمر على ذلك ….

 

الرابط:

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=26&PID=1070

 


 

سنن النسائي – كتاب النكاح – القدر الذي يحرم من الرضاعة

 

3307 – أخبرني : هارون بن عبد الله ، قال : ، حدثنا : معن قال : ، حدثنا : مالك والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع ، عن إبن القاسم قال : ، حدثني : مالك ، عن عبد الله بن أبى بكر ، عن عمرة ، عن عائشة قالت : كان فيما أنزل الله عز وجل ، وقال : الحرث فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات فتوفى رسول الله (ص) وهى مما يقرأ من القرآن.

 

الرابط:

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=27&PID=3255

 


 

النسائي – السنن الكبرى – الجزء : ( 3 ) – رقم الصفحة : ( 298 )

 

4345أخبرني : هارون بن عبد الله الحمال قال : ، ثنا : معن قال : ، ثنا : مالك والحارث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع ، عن بن القاسم قال : ، حدثني : مالك ، عن عبد الله بن أبي بكر ، عن عمرة ، عن عائشة قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات فتوفى رسول الله (ص) وهن مما يقرأ من القرآن.

 


 

موطأ مالك – كتاب الرضاع – باب جامع ما جاء في الرضاع

 

1293 – وحدثني : ، عن مالك ، عن عبد الله بن أبى بكر بن حزم ، عن عمرة بنت عبد الرحمن ، عن عائشة زوج النبي (ص) ، أنها قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات فتوفى رسول الله (ص) وهو   فيما يقرأ من القرآن ، قال يحيى قال مالك وليس على هذا العمل.

 

الرابط:

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=31&PID=1386

 


 

الشوكاني – نيل الأوطار – كتاب الرضاع – باب عدد الرضعات المحرمة – الجزء : ( 6 ) – رقم الصفحة : ( 368 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

2959 – وعن عائشة : أنها قالت : كان فيما نزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات ، فتوفي رسول الله (ص) وهن فيما يقرأ من القرآن ، رواه مسلم وأبو داود والنسائي.

 

– وفي لفظ قالت : وهي تذكر الذي يحرم من الرضاعة نزل في القرآن عشر رضعات معلومات ثم نزل أيضاًً خمس معلومات ، رواه مسلم.

 

– وفي لفظ قالت : أنزل في القرآن عشر رضعات معلومات فنسخ من ذلك خمس رضعات إلى خمس رضعات معلومات ، فتوفي رسول الله

(ص) على ذلك ، رواه الترمذي.

 

– وفي لفظ : كان فيما أنزل الله عز وجل من القرآن ثم سقط لا يحرم إلاّ عشر رضعات أو خمس معلومات ، رواه إبن ماجة.

 

الرابط:

http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=47&ID=2180

 


 

إبن كثير – تفسير القرآن العظيم – تفسير سورة النساء – تفسير قوله تعالى : حرمت عليكم أمهاتكم وبناتكم وأخواتكم وعماتكم

الجزء : ( 2 ) – رقم الصفحة : ( 249 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– …. وقال آخرون : لا يحرم أقل من خمس رضعات لما ثبت في صحيح مسلم من طريق مالك ، عن عبد الله بن أبي بكر ، عن عروة ، عن عائشة (ر) قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات فتوفي النبي (ص) وهن فيما يقرأ من القرآن.

 

الرابط:

http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=306&idto=306&bk_no=49&ID=312

 


 

البيهقي – السنن الصغير  – كتاب الإيلاء

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

2266 – أخبرنا : أبو عبد اللّه محمد بن عبد اللّه الحافظ ، ثنا : أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا : محمد بن إسحاق الصغاني ، ثنا : عبد اللّه بن يوسف ، ثنا : مالك ، عن عبد اللّه بن أبي بكر ، عن عمرة ، عن عائشة ، أنها قالت : كان فيما أنزل اللّه من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات ، فتوفّي رسول اللّه (ص) وهن فيما يقرأ من القرآن.

 


 

الإمام الشافعي – مسند الشافعي – رقم الصفحة : ( 220 )

 

1002أخبرنا : مالك ، عن عبد الله بن أبى بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، عن عمرة ، عن عائشة أم المؤمنين أنها قالت : كان فيما أنزل الله تعالى في القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات فتوفى النبي (ص) وهن مما يقرأ من القرآن.

 


 

إبن حبان – صحيح إبن حبان – الجزء : ( 10 ) – رقم الصفحة : ( 173 )

 

4295 – أخبرنا : عمر بن سعيد بن سنان ، قال : ، أخبرنا : أحمد بن أبي بكر ، عن مالك ، عن عبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، عن عمرة بنت عبد الرحمن ، عن عائشة ، أم المؤمنين أنها قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات ، فتوفي رسول الله (ص) وهن مما نقرأ من القرآن.

 


 

سنن الدار قطني – الجزء : ( 4 ) – رقم الصفحة : ( 106 )

 

3841 – نا : الحسين بن إسماعيل ، نا : محمد بن عبد الملك بن زنجويه ، نا : يزيد بن هارون ، نا : يحيى بن سعيد ، عن عمرة ، أنها سمعت عائشة ، تقول : نزل في القرآن عشر رضعات معلومات وهي تريد ما يحرم من الرضاع ، ثم نزل بعد أو خمس معلومات.

 


 

تفسير القرطبي – الجزء : ( 5 ) – رقم الصفحة : ( 109 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– وإعتبر الشافعي في الإرضاع شرطين : أحدهما خمس رضعات ، لحديث عائشة قالت : كان فيما أنزل الله عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات ، وتوفي رسول الله (ص) وهن مما يقرأ من القرآن.

 


 

السيوطي – الدر المنثور – الجزء : ( 2 ) – رقم الصفحة : ( 135 )

 

وأخرج مالك وعبد الرزاق ، عن عائشة قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات فنسخن بخمس معلومات فتوفى رسول الله (ص) وهن فيما يقرأ من القرآن.

 

وأخرج عبد الرزاق ، عن عائشة قالت : لقد كانت في كتاب الله عشر رضعات ، ثم رد ذلك إلى خمس ، ولكن من كتاب الله ما قبض مع النبي (ص).

 

وأخرج إبن ماجه وإبن الضريس ، عن عائشة قالت : كان مما نزل من القرآن ، ثم سقط لا يحرم إلاّ عشر رضعات أو خمس معلومات.

 


إ

إبن حجر العسقلاني – سبل السلام الجزء : ( 3 ) – رقم الصفحة : ( 216 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– وعنها ، أي عائشة (ر) قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات فتوفي رسول الله (ص) وهن فيما يقرأ من القرآن ، رواه مسلم.

 

– يقرأ بضم حرف المضارعة ، تريد أن النسخ يخمس رضاعات تأخر إنزاله جداً حتى إنه توفي رسول الله (ص) ، وبعض الناس يقرأ خمس رضعات ويجعلها قرآناًً متلوا لكونه لم يبلغه النسخ لقرب عهده فلما بلغهم النسخ بعد ذلك رجعوا ، عن ذلك وأجمعوا على أنه لا يتلى.

 

وهذا من نسخ التلاوة دون الحكم وهو أحد أنواع النسخ فإنه ثلاثة أقسام : نسخ التلاوة والحكم مثل عشر رضعات يحرمن ، والثاني : نسخ التلاوة دون الحكم كخمس رضعات ، وكالشيخ والشيخة إذا زنيا فأرجموهما ، والثالث : نسخ الحكم دون التلاوة وهو كثير نحو قوله تعالى : والذين يتوفون منكم ويذرون أزواجاً.

 


 

محي الدين النووي – المجموع الجزء : ( 18 ) – رقم الصفحة : ( 213 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– فصل : ولا يثبت تحريم الرضاع بما دون خمس رضعات ، وقال أبو ثور : يثبت بثلاث رضعات لما روت أم الفضل (ر) : أن رسول الله (ص) قال : لا تحرم إلاّ ملاجة ولا إلاّ ملاجتان فدل على أن الثلاث يحرمن ، والدليل على أنه لا يحرم ما دون خمس الرضعات ماروت عائشة (ر) قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخ بخمس معلومات فتوفى رسول الله (ص) وهن مما يقرأ في القرآن.

 


 

السرخسي – المبسوط الجزء : ( 5 ) – رقم الصفحة : ( 134 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– وفي حديث عمرة ، عن عائشة (ر) قالت : كان فيما أنزل في القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، فنسخ بخمس رضعات معلومات يحرمن وكان ذلك مما يتلى بعد رسول الله (ص) ولا نسخ بعد ذلك وحجتنا قوله تعالى : وأمهاتكم اللاتى أرضعنكم ، أثبت الحرمة بفعل الإرضاع فاشتراط العدد فيه يكون زيادة على النص ومثله لا يثبت بخبر الواحد.

 


 

إبن عابدين – حاشية رد المحتار الجزء : ( 3 ) – رقم الصفحة : ( 232 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– عن أحمد أنه لا يثبت التحريم إلاّ بخمس رضعات مشبعات ، لحديث مسلم لا تحرم المصة والمصتان وقول عائشة (ر) : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخ بخمس رضعات معلومات يحرمن ، فتوفي رسول الله (ص) وهي فيما يقرأ من القرآن ، رواه مسلم.

 


 

عبدالله بن قدامة – المغني الجزء : ( 9 ) – رقم الصفحة : ( 193 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– ما روي عن عائشة : أنها قالت : أنزل في القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، فنسخ من ذلك خمس وصار إلى خمس رضعات معلومات يحرمن فتوفى رسول الله (ص) والأمر على ذلك ، رواه مسلم.

 


 

عبدالله بن قدامة – الشرح الكبير الجزء : ( 9 ) – رقم الصفحة : ( 200 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– ما روي عن عائشة (ر) : أنها قالت : أنزل في القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، فنسخ من ذلك خمس وصار إلى خمس رضعات معلومات يحرمن فتوفى رسول الله (ص) والأمر على ذلك ، رواه مسلم.

 


 

البهوتي – كشف القناع الجزء : ( 5 ) – رقم الصفحة : ( 522 )

 

– الشرط الثالث : أن يرتضع خمس رضعات فصاعداً ، وهو قول عائشة وإبن مسعود وإبن الزبير وغيرهم ، لما روت عائشة قالت : كان فيما نزل من القرآن : عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس رضعات معلومات ، فتوفي رسول الله (ص) والأمر على ذلك ، رواه مسلم.

 


 

إبن حزم – المحلى الجزء : ( 10 ) – رقم الصفحة : ( 14 )

 

– ومن طريق القعنبي ، عن مالك ، عن عبد الله بن أبى بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ، عن عمرة بنت عبد الرحمن ، عن عائشة أم المؤمنين أنها قالت : كان فيما نزل من القرآن عشر رضعات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات يحرمن فتوفى رسول الله (ص) وهن مما يقرأ من القرآن.

 


 

إبن قتيبة – تأويل مختلف الحديث – رقم الصفحة : ( 292 )

 

– مالك بن أنس روى هذا الحديث بعينه ، عن عبد الله بن أبي بكر ، عن عمرة ، عن عائشة (ر) قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات يحرمن فتوفي رسول الله (ص) وهن مما يقرأ من القرآن.

 


 

إبن الجارود النيسابوري – المنتقى من السنن المسندة – رقم الصفحة : ( 173 )

 

– ( 688 ) حدثنا : محمد بن يحيى قال : ، ثنا : يزيد بن هارون قال : أنا : يحيى أن عمرة إبنة عبد الرحمن أخبرته : أنها سمعت عائشة (ر) تقول : نزل في القرآن عشر رضعات معلومات وهي تريد ما يحرم من الرضاع ، قالت : عمرة ثم ذكرت عائشة قالت : نزل بعد خمس.

 


 

الألباني – إرواء الغليل – الجزء : ( 7 ) – رقم الصفحة : ( 218 )

 

2147 – حديث عائشة قالت : أنزل في القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، فنسخ من ذلك خمس رضعات وصار إلى خمس رضعات معلومات يحرمن ، فتوفي رسول الله (ص) والأمر على ذلك ، رواه مسلم ، صحيح ، أخرجه مالك : ( 2 / 608 / 17 ) وعنه الشافعي ( 1574 ) ومسلم ( 4 / 167 ) أخرجه مالك ( 2 / 608 / 17 ) وعنه الشافعي ( 1574 ) ومسلم والدارمي ( 2 / 157 ) والبيهقي ( 7 / 454 ) كلهم من طريق مالك ، عن عبد الله بن أبي بكر بن حزم ، عن عمرة بنت عبد الرحمن ، عن عائشة بلفظ : كان فيما أنزل من القرآن : عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخن بخمس معلومات ، فتوفي رسول الله (ص) فيما يقرأ من القرآن.

 


 

إبن الجوزي – نواسخ القرآن – رقم الصفحة : ( 37 )

 

– قال إبن أبي داود ، حدثنا : أبو الطاهر قال : ، أخبرنا : إبن وهب قال : أخبرني : مالك ، عن عبد الله بن أبي بكر ، عن عمرة ، عن عائشة قالت : كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، ثم نسخت بخمس رضعات معلومات فتوفي رسول الله (ص) وهي مما يقرأ من القرآن.

 


 

أبوبكر السرخسي – أصول السرخسي – الجزء : ( 2 ) – رقم الصفحة : ( 79 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

– فإنه صحح ما يروى عن عائشة (ر) : وإن مما أنزل في القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، فنسخن بخمس رضعات معلومات ، وكان ذلك مما يتلى في القرآن بعد وفاة رسول الله (ص) ، الحديث.

 


 

( مصادر حديث آية رضاعة الكبير )

 

فإنه صحح ما يروى عن عائشة (ر) :

 

وإن مما أنزل في القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ، فنسخن بخمس رضعات معلومات ، وكان ذلك مما يتلى في القرآن بعد وفاة رسول الله (ص) ، الحديث.

( 1 )   – الإمام الشافعي – كتاب الأم – الجزء : ( 5 ) – رقم الصفحة : ( 28 ).

( 2 )   – الإمام مالك – الموطأ – الجزء : ( 2 ) – رقم الصفحة : ( 608 ).

( 3 )   – السرخسي – المبسوط – الجزء : ( 5 ) – رقم الصفحة : ( 134 ).

( 4 )   – إبن عابدين – حاشية رد المحتار – الجزء : ( 3 ) – رقم الصفحة : ( 232 ).

( 5 )   – عبدالله بن قدامة – المغني – الجزء : ( 9 ) – رقم الصفحة : ( 193 ).

( 6 )   – عبدالله بن قدامة – الشرح الكبير – الجزء : ( 9 ) – رقم الصفحة : ( 200 ).

( 7 )   – البهوتي – كشف القناع – الجزء : ( 5 ) – رقم الصفحة : ( 522 ).

( 8 )   – إبن حجر العسقلاني – سبل السلام – الجزء : ( 3 ) – رقم الصفحة : ( 216 ).

( 9 )   – الشوكاني – نيل الأوطار – الجزء : ( 7 ) – رقم الصفحة : ( 115 ).

( 10 ) – الإمام الشافعي – كتاب المسند – رقم الصفحة : ( 220 ).

( 11 ) – صحيح مسلم – الجزء : ( 4 ) – رقم الصفحة : ( 167 ).

( 12 ) – سنن الترمذي – الجزء : ( 2 ) – رقم الصفحة : ( 309 ).

( 13 ) – سنن النسائي – الجزء : ( 6 ) – رقم الصفحة : ( 100 ).

( 14 ) – النسائي – السنن الكبرى – الجزء : ( 3 ) – رقم الصفحة : ( 298 ).

( 15 ) – البيهقي – السنن الكبرى – الجزء : ( 7 ) – رقم الصفحة : ( 454 ).

( 16 ) – النووي – شرح مسلم – الجزء : ( 10 ) – رقم الصفحة : ( 27 ).

( 17 ) – إبن حجر – فتح الباري – الجزء : ( 9 ) – رقم الصفحة : ( 120 ).

( 18 ) – إبن قتيبة – تأويل مختلف الحديث – رقم الصفحة : ( 292 ).

( 19 ) – إبن الجارود النيسابوري – المنتقى من السنن المسندة – رقم الصفحة : ( 173 ).

( 20 ) – إبن حبان – صحيح إبن حبان – الجزء : ( 10 ) – رقم الصفحة : ( 173 ).

( 21 ) – سنن الدار قطني – الجزء : ( 4 ) – رقم الصفحة : ( 106 ).

( 22 ) – الألباني – إرواء الغليل – الجزء : ( 7 ) – رقم الصفحة : ( 218 ).

( 23 ) – إبن الجوزي – نواسخ القرآن – رقم الصفحة : ( 37 ).

( 24 ) – تفسير القرطبي – الجزء : ( 5 ) – رقم الصفحة : ( 109 ).

( 25 ) – تفسير إبن كثير – الجزء : ( 1 ) – رقم الصفحة : ( 481 ).

( 26 ) – السيوطي – الدر المنثور – الجزء : ( 2 ) – رقم الصفحة : ( 135 ).

( 27 ) – أبوبكر السرخسي – أصول السرخسي – الجزء : ( 2 ) – رقم الصفحة : ( 79 ).